رئيس الجمهورية سيزور نواذيبو بعد أسبوعين للاطلاع على جاهزية سنيم و إعادة النظر في المنطقة الحرة..- مصدر

 

كشف مصدر عليم للمراسل المتجول لوكالة أخبار نواذيبو أن رئيس الجمهورية محمد ولد الغزواني سيقوم بزيارة عمل لمدينة نواذيبو أيام بعد منتصف الشهر الجاري.


و أكد المصدر أن الزيارة ستكون يوم أل 20 نوفمبر الجاري و أنها ستشهد تدشين عدة منشآت بالمدينة الصناعية ، كما أنه يتم خلاله الكشف عن برنامج لمساعدة الفقراء و المحتاجين.

و يجزم المصدر في حديث خاص لوكالة أخبار نواذيبو أنه سيكون لزيارة رئيس الجمهورية لمدينة نواذيبو وقع حاسم على المنطقة الحرة ، حيث أنه سيعلَن خلال الزيارة عن رؤية الحكومة الجديدة و قرارها النهائي في هذه المؤسسة التي لم تفلح في المهام الموكلة إليها يقول المصدر.

كما ان ميناء الأعماق بالمدينة ااساحلية سيفوز بنسبة كبيرة من الزيارة ، و ذلك في إطار اطلاع رئيس الجمهورية على مقومات شركة سنيم ، و جاهزيتها للنهوض بالمنتوج الوطني من الحديد ، طبقا للخطة التي أُعلن عنها قبل أيام خلال زيارة غزواني لمدينة الزويرات مصدر معادن الحديد.


هذا فضلا يسترسل المصدر عن رمزية الزيارة في هذا التوقيت الخاص التي تشهد فيه حدود المدينة مع الصحراء الغربية توترا بعد إغلاق جبهة البوليساريو لنقطة " القرقرات " الحدودية ، و قال المصدر ان في هذه الزيارة رسالة جدية من الحكومة الموريتانية للصحراويين و للمغاربة على حد السواء.


يتم التشغيل بواسطة Blogger.