معهد بحوث المحيطات " IMROP : يطمئن بأن نفوق كميات من الأسماك على شاطئ نواكشوط ليس بسبب تلوث المياه... تفاصيل و وثيقة

معهد بحوث المحيطات " IMROP : يطمئن بأن نفوق كميات من الأسماك على شاطئ نواكشوط ليس بسبب تلوث المياه... تفاصيل و وثيقة

أفاد المعهد الموريتاني لبحوث المحيطات أل "IMROP " بأن نفوق كميات كبيرة من الأسماك مؤخرا على شاطئ نواكشوط ، ليس بسبب تلوث المياه البحرية.



و أضاف المعهد في بيان تلقت وكالة أخبار نواذيبو نسخة منه بأنه فور حدوث النفوق تحركت فرقة من المعهد متعددة التخصصات ، و جمعت المعلومات اللازمة لمعرفة الأسباب المؤدية للأمر ، حيث تأكد الهبوط وقع على الشاطئ ما بين " تانيت " و نواكشوط ، و يتعلق بقرابة أل 200 طن من أسماك " البوري الأسود " ، و انها تعرضت للإختناق بسبب نقص الأكسيجين نتيجة ارتفاع حرارة المياه ، حيث وصلت إلى 32.2° ، اي بزيادة 26% عن الحرارة المعتادة.

و أكد ال IMROP ان هذه الظاهرة سبق و ان حصلت عدة مرات في السابق خلال سنوات 2005 و 2010  و 2017 ، حيث لوحظ هبوط نفس النوعية من الأسماك على الشاطئ ، كما أنه قد يكون بسبب تخلص بعض السفن البحرية من حمولتها من الأسماك.

و وعد المعهد بمواصلة التحاليل للوقوف على حقيقة نفوق هذه الأسماك.
هذا و كانت عدة جهات قد تحدث الأسبوع الماضي عن نفوق كميات كبيرة من الأسماك على الشاطئ.
باباه ولد عابدين - وكالة أخبار نواذيبو


يتم التشغيل بواسطة Blogger.