نواذيبو : ورشة لتخليد اليوم الإفريقي للملكية الفكرية..- صور

نواذيبو : ورشة لتخليد اليوم الإفريقي للملكية الفكرية..- صور

وكالة أخبار نواذيبو - احتضنت مدينة نواذيبو صباح اليوم في إطار تخليد اليوم الإفريقي للملكية الفكرية ورشة تكوينية شارك فيها عشرات الفاعلين الثقافيين في المدينة الشاطئية..



و قدمت للمشاركين عروض تفصيلية حول " الملكية الفكرية " و الطرق اللازم اتباعها للحفاظ حقوق أصحاب المشاريع و الاباداعات الفنية و الأدبية و التراثية...

و في كلمته الافتتاحية حث مستشار وزير الثقافة و الصناعة التقليدية و العلاقات مع البرلمان محمد المختار ولد سيد أحمد المشاركين في الورشة على العمل بجدية ، للتمكن من الحفاظ على المنتوج الثقافي المحلي و تثمينه ، و حمايته من كل استغلال قد يضر بحقوق أصحابه.


و أوضح ولد سيد أحمد أن اتقان سبل الحفاظ على الملكية الفكرية ، يعتبر خطوة كبيرة في مكافحة الفقر و الرفع من المستوى المعيشي لمنتجي الثقافة ، حيث أنه سيوفر لهم ريعا إضافيا ، إن هم قد استغلت منتوجاتهم ، بعلمهم أو بغير علمهم.

و قد المستشار قراءة توضيحية حول قانون الملكية الفكرية في موريتانيا ، موضحا مجال حمايتها للمنتج و كذلك العقوبات التي تنتظر من يتلاعب به ، او يستغله خارج القانون ، و دعا المنتجين إلى تسجيل ابداعاتهم و انتاجهم لدى المندوبية الجهوية لوزارة الثقافة و الصناعة التقليدية و العلاقات مع البرلمان في نواذيبو.

و بعد استماعهم لمحاضرة في الموضوع قدمها الخبير الثقافي مريحبه ، قدم الفاعلون في مجال الثقافة مداخلات و تسائلات أجاب عليها المستشار و المحاضر.

و كان الوالي المساعد لولاية دخلة نواذيبو أحمد محمود ولد المصطفى قد أعطى إشارة انطلاقة هذا الحدث ، و ذلك بحضور حاكم مقاطعة نواذيبو سيد أحمد ولد حويبيب ، و مندوب الوزارة بالولاية محمد المامي ولد أبو و جمع من الفاعلين في مجال الثقافة ، كما سبق ذكره. 

باباه ولد عابدين - وكالة أخبار نواذيبو







يتم التشغيل بواسطة Blogger.