حمدي ولد أمبارك ...صديق البيئة وعجول البحر...

حمدي ولد أمبارك ...صديق البيئة وعجول البحر..- صور

عرف الشاب حمدي ولد أمبارك في الأوساط الشعبية وداخل موانئ وشواطئ أنواذيب بصديق البيئة البحرية وذالك من خلال نشاطه البيئي الجاد الذي انخرط فيه منذ سنوات في مجال حماية البيئة البحرية خاصة في مايتعلق بعجول البحر في محمية الرأس الأبيض حيث تعيش بمحاذاة شاطئ مدينة نواذيبو الموريتانية مئات من عجول البحر الرهبان، وهي فصيلة من عجول البحر النادرة والمهددة بالانقراض، إذ لا يتجاوز عددها خمسمائة في العالم، وقد نفقت عشرات منها خلال السنوات الأخيرة بسبب الصيد العشوائي ببواخر الصيد العملاقة وزوارق الصيد التي تنشط قرب المحمية، وهو ما دفع حمدي ولد أمبارك من خلال منظمته وشركائها في اسبانياا إلى إنشاء محمية طبيعية لرعاية ما تبقى من هذه الكائنات النادرة وسط كهوف على الشاطئ انواذيب
كما يبذل ولد أمبارك جهوداً مستمرة للحفاظ على البيئة وتنميتها المستدامة،من خلال حملات تحسيسية للصيادين وقباطنة السفن والزوارق وسكان الشواطئ من أجل نشر الوعي وثقافة بيئية تحمي الشواطئ والموانئ والتجمعات السكانية من مخاطر التلوث وانهيار الوسط البيئي من خلال تنفيذ العديد من الممارسات والبرامج البيئية التي تدعم مسار التنمية والمحافظة على البيئة ضمن الخطة الاستراتيجية والمعاهدات والاتفاقيات الدولية.
الشيخ ولد محمد
يتم التشغيل بواسطة Blogger.