نواذيبو : عودة 170 موريتانيا من العالقين في المغرب..- صور و تفاصيل العملية

نواذيبو : عودة 170 موريتانيا من العالقين في المغرب..- صور و تفاصيل العملية

عادت صباح اليوم إلى أرض الوطن 170 مواطنا كانوا عالقين منذ أشهر بمدن مغربية و صحراوية ..


و أشرف والي ولاية دخلة نواذيبو يحي ولد محمد فال محاطا بحاكم مقاطعة نواذيبو سيد أحمد ولد حويبيب و العقيد و المدير الجهوي للأمن الوطني السفير ولد أحمد الطلبه و الرائد صار رئيس قسم الجمارك بالمركز الحدودي و عمدة بلدية بولنوار محمد الأمين ولد أحمد و نائب عمدة نواذيبو أيده محمد صالح ، أشرف على عملية فتح المركز الحدودي " 55 كلم " ، أمام العائدين ، الذي عبروا على متن باصات نقل أجرتها السلطات الإدارية بنواذيبو.

و بعد فحص جوازات سفرهم عند نقطة الدرك الوطني ، توجه العائدون إلى بوابة الجمارك لتفحص أمتعتهم و التأكد من عدم إحتوائها ممنوعات ، بعد ذلك اصطفوا أمام النقطة الصحية ( المشيدة بالمناسبة ) لإخضاعهم لفحوصات " كوفيد 19 " حيث تبينت سلامتهم جميعا من الوباء المستجد ، ما بعث في المكان جوا من الفرح فرض عفويا على مجموعات من النساء إطلاق زغاريد و أهازيج لم يفلح تعب السفر في كتمها..

و بعد ذلك اتجه العائدون و العائدات إلى مفوضية الشرطة للقيام بآخر إجراء قبل ملامسة أديم أرض الوطن و استنشاق هوائها " الشافي " ، و التأكد من نهاية كابوس غربة صاحبهم طيلة 4 أشهر و نيف ، قضوها مرغمين ما بين مدن مغربية و صحراوية ، بسبب إغلاق المغرب و موريتانيا للحدود احترازا من فيروس كورونا.

الوالي أجاب على أسئلة الصحافة و قال أن السلطات تولت كامل تكاليف العملية ، حتى إيصال العائدين كل إلى وجهته ( نواذيبو ، نواكشوط ) ، و ذكر بأن مجموعة أخرى تتكون من 150 ستدخل يوم غد عبر نفس المعبر الحدودي.



و في هذا اليوم الذي وصفه أحد المراقبين ب " اليوم المشهود " عاش المركز الحدودي " الكلم 55 " نشاطا محموما و حركة دؤوبة ، صنفه أحدهم بأكثر الأيام انشغالا بالنسبة للسلطتين الإدارية و الأمنية ، و انشغل قادة القطاعات الأمنين كل بمتابعة العملية من زاويته و تخصصه...

قائد الدرك و المدير الجهوي للأمن 

شوهد حاكم المقاطعة و هو ملتصق بمكتب في مفوضية الشرطة لإصدار تصاريح سفر للعائدين ، كما سجل نشاط كبير للمدير الجهوي للأمن الوطني و هو يتنقل ما بين المفوضية و البوابة لمتابعة عن قرب مجريات عملية اجتياز العائدين لآخر حاجز أمني " قبل الدخول لأرض الوطن ..
رئيس مركز الجمارك و الطبيب مسؤول ملف كورونا بالولاية

 قائد الدرك ظل هو أيضا يجول ما بين البوابة الأولى و الثانية و المركز الصحي لمتابعة سريان العملية ، الشيئ ذاته قام به رئيس مركز الجمارك الذي تابع عن كثب عمليات فحص الأمتعة التي يقوم بها أفراد الجمارك بالمركز الحدودي ..
العائدون في انتظار خروج نتائج الفحص

مجموعة من العائدين أبدت عدم رضاها عن ما قالت إنه تقصير في حقهم كمواطنين و قالوا إنهم لم يتلقوا من الضيافة سوى قنينات ماء بعثت بها بلدية نواذيبو ، و استغربوا أن تكون السلطات المغربية مضيافة أكثر من بني جلدتنا تقول فاطة منزعجة ( إحدى العائدات ).
الطبيب

الطبيب ولد الغوث كان حاضرا و منتصبا أمام خيمة المركز الصحي يطمئن العائدين و يحاول حثهم على احترام الطابور ، و بعد إكتمال الفحوص ، خرج ليبشرهم بسلامة كامل المجموعة من وباء " كوفيد 19 " و أوصاهم بالاتزام بالحجر المنزلي و عدم الخروج في زيارات عائلية او استقبال الناس في منازلهم ، و ذلك خوفا عليكم من العدوى لأننا لسنا متأكدين من سلامة كامل سكان مدينة نواذيبو !!

باباه ولد عابدين - وكالة أخبار نواذيبو



لحظة تسجيل العابرين

الوالي و قائدي الدرك و الحرس الوطني و عمدة بو الأنوار

ساحة المعبر

في الطريق إلى المركز الصحي

كذلك...

لحظة التسجيل للفحص الطبي

كذلك...

طابور أمام المركز الصحي

إجراء الفحص الطبي

الطابور أمام المفوضية لتسجيل الدخول و حيازة تصريح السفر

التحضير لذهاب كل إلى وجهته




يتم التشغيل بواسطة Blogger.