نواذيبو : ميناء خليج الراحة يواصل حملته لمكافحة فيروس كورونا - صور


تتواصل في مدينة نواذيبو للأسبوع الثاني على التوالي حملة مكافحة فيروس كورونا التي تنظمها الإدارة العامة لميناء خليج الراحة.


و في هذا الإطار ترأس صباح اليوم رئيس سلطة المنطقة الحرة الشيخ أحمد التيجاني تيام و المدير العام لميناء خليج الراحة محمد فال ولد يوسف انطلاق المرحلة الثانية من هذه الحملة على مستوى المؤسسة المينائية ، حيث أشرفا على لقاءات توعوية تخللتها عمليات توزيع آلاف الكمامات على عمال و مرتادي ميناء الصيد التقليدي .

و قال المدير العام للميناء محمد فال يوسف إن هذه الحملة تأتي في إطار مواكبة مؤسسته لجهود الحكومة في مكافحة الفيروس طبقا لتوجيهات رئيس الجمهورية محمد ولد الغزواني .

و أضاف ولد يوسف أن هذه الحملة ستتواصل حتى يتم سد الطريق أمام الفيروس  ، مذكرا بأهمية ميناء الصيد التقليدي في برنامجي " تعهداتي " و " أولوياتي " المخصصين للنهوض بالطبقات الهشة و هذا ما يجعل الميناء معني لأنه يشغل أكثر من 50 ألف من أصحاب المهن الصغيرة (ما بين صياد و فني و بائع... ) يقول ولد يوسف.

رئيس المنطقة الحرة من جانبه الشيخ أحمد التيجاني تيام أثنى على انجازات مؤسسة ميناء خليج الراحه من أجل تطوير المؤسسة مذكرا بأهميتها بالنسبة لسكان نواذيبو و أثنى الشيخ أحمد التيجاني على هذه الحملة متحدثا عن أهميتها في هذه الفترة.

و قبل ذلك تجول المسؤولان و الوفد المرافق داخل أزقة الميناء للإطلاع على عمليات تنظيفها و إزالة الأمتعة و خردة الحديد عنها لجعلها سالكة أمام الأشخاص من أجال انسيابية العمل بشكل أسرع يقول المدير العام للميناء !!.

و تزامنت هذه المرحلة من الحملة مع انعقاد إجتماع جديد لمجلس إدارة ميناء خليج الراحة ، جلسة سنعود لنتائجها بعد قليل.

و كانت مؤسسة ميناء خليج الراحة قد أطلقت قبل أسبوعين  حملة قالت إنها لمجابهة فيروس كورونا ( كما سبق الإشارة إلى ذلك ) !!؟.

باباه ولد عابدين - وكالة أخبار نواذيبو





يتم التشغيل بواسطة Blogger.