نواذيبو : مخاوف من تسبب عمال تازيازت في تفشي فيروس كورونا في المدينة الساحلية..

يتخوف الكثير من ساكنة نواذيبو من أن يتسبب أبنائهم العاملون في شركة تازيازت بنقل فيروس كورونا إلى مدينتهم..

و يقول مراسل وكالة أخبار نواذيو ( ANA ) إن عملية تبادل عمال تازيازت حاليا تشكل خطرا كبيرا يحدق بساكنة نواذيبو ، التي تستقبل يوميا مجموعات من أبنائها العاملين في شركة الذهب و ، الذين يختلطون بشكل دائم في منشآت الشركة بزملائهم القادمين من نواكشوط !!

و يضيف المراسل نقلا عن مصدر مطلع في المنطقة أن عمليات تبادل عمال الشركة تقضي يوميا بنقل أكثر من 70 عاملا من نواكشوط نواذيبو لمواصلة العمل مكان عدد مماثل يذهب في الراحة الشهرية ، و هذا يشكل خطرا على العمال الذين يقضون راحتهم الشهرية في نواذيبو ، حيث أنهم قد يعودون إلى المدينة و هم محملين بفيروس كورونا ؟ ما يعرض أهله و مخالطيه لخطر الفيروس القادم من تازيازت أو نواكشوط عبر عمال خالطهم في مقر الشركة.

هذا و قد أعلن بشكل رسمي لحد الساعة عن 5 حالات إصابة بالفيروس المستجد في منشآت شركة تازيازت ...

يذكر أن نظام العمل بشركة تازيازت يقضي بجمع عطل نهاية الأسبوع طيلة الشهر ما يمكن العامل من إجازة شهرية يقضيها عادة مع ذويه ، أو على الأقل خارج منطقة العمل 

يتم التشغيل بواسطة Blogger.