الفنان الكبير و سفير الأغنية الجزائرية إيدير في ذمة الله..

الفنان الكبير و سفير الأغنية الجزائرية إيدير في ذمة الله..

توفي مساء أمس السبت الفنان الكبير حميد شريت المعروف بـ"إدير" بمستشفى بيشات كلود بيرنات في العاصمة الفرنسية باريس عن عمر 70 سنة.

وأكدت الصفحة الرسمية لإدير على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك خبر الوفاة التي كانت على الساعة التاسعة والنصف ليلا من يوم 2 ماي 2020.


ولد سفير الأغنية الأمازيغية في قرية آيت لحسن بولاية تيزي وزو سنة 1949، ودرس علم الجيولوجيا.
أظهر إيدير اهتماما بالفن والطرب منذ الصغر حيث بدأ تعلم العزف على الغيتارة.
رغم اهتمامه بالدراسة إلا أن شغفه بالفن كان أقوى وفضل الغناء الذي بدأه في 1973 واشتهر بأغنية "افافا اينوفا" المستمدة من الأساطير والتراث القبائلي.
كما اشتهر إيدير بأغاني أخرى لا تقل شهرة وشعبية قادته إلى العالمية منها "ازواو سمندل اوراغ " و"اسندو" ويعود آخر ألبوم أصدره إلى سنة 2017 .
الخبر
يتم التشغيل بواسطة Blogger.