بولي هوندونغ تقدم شكوى قضائية ضد الصحفي جدنا ولد الديده

بولي هوندونغ تقدم شكوى قضائية ضد الصحفي جدنا ولد الديده

تقدمت شركة بولي هوندونغ المثيرة للجدل بشكوى قضائية ضد الصحفي الكبير جدنا ولد الديده بعد نشره مقالا يتهم فيه الشركة بتجاوز كميات الأسماك المرخص لها بصيدها..


و اتهم محامي الشركة في الشكوى إن ولد الديده ( الصورة ) قصد من مقاله هذا التأثير على الاستثمارات الصينية في البلد ، و ذلك ضمن حملة " غير نزيهة " يقوم بها بعض الصحافة كما قال..!!

و كان الصحفي المطلع على خفايا و أسرار الصيد قد اتهم الشركة هوندونغ بنهب الثروة السمكية الموريتانية من خلال تجاوزها بالكثير لما هو مرخص لها ضمن اتفاقية إنشائها..

هذا و كثيرا ما تتعالى الأصوات في نواذيبو و نواكشوط مطالبة السلطات بالتدخل لوقف أو تقويم أنشطة شركة بولي هوندونغ التي يشتبه فيها العديد من البرلمانيين و الصحفيين و المدونين ...

و بهذه المناسبة يعلن طاقم تحرير وكالة أخبار نواذيبو تضامنهم مع الزميل جدنا و يحذرون شركة بولي هوندونغ و غيرها من ذوي " النفوذ " محاولات تكميم الصحفيين و قهرهم و التأثير على عملهم من خلال أخذهم إلى القضاء بهكذا طرق..

يذكر أن هذه هي ثاني شكوى تقدم هذا الأسبوع ضد صحفي حيث يوجد الآن بالسجن المدني بمدينة الزويرات أمما ولد بوزومه صحفي آخر على إثر شكوى تقدمت بها ضده جهة إدارية في المدينة..
يتم التشغيل بواسطة Blogger.