لأول مرة في موريتانيا مؤسسة إعلامية تطلق آلية لقياس مدى شعبية المسؤولين ..

لأول مرة في موريتانيا مؤسسة إعلامية تطلق آلية لقياس مدى شعبية المسؤولين ..

أطلقت مؤسسة دار الإشهار مساء اليوم " جاتكم الصيدح " أول آلية لإستطلاع الرأي العام حول مدى شعبية المسؤولين الذين يحكمون البلد..



و قال المدير العام لدار الإشهار المهندس أحمد ولد أعمر إن هذه الآلية ستمكن من معرفة درجات إعجاب الناس بالمسؤولين ، حيث أنها ستعرض على صفحة المؤسسة على موقع الفيسبوك في كل مرة أمام المشاركين إسمين لمسؤولين بارزين في الدولة ، يتم التصويت على مدى قبولهما من كرف الرأي العام ليتأهل أحدهما و يخوض نفس المباراة مع مسؤول آخر في دورة جديدة من " جاتكم الصيدح ".


و قد بدأت الآلية مساء اليوم ( الصورة ) بالوزير الأول إسماعيل ولد ااشيخ سيديا و وزير الخارحية و الموريتانيين في الخارج إسماعيل ولد الشيخ أحمد ،حيث لا يزال التصويت مفتوحا بين الرجلين ..


هذا و تعتبر دار الإشهار هي أعرق مؤسسة إعلامية وطنية في البلد و تعتبر مرجعية كبرى في مجال الإعلان و الإعلام في موريتانيا..
للمشاركة يرجى الضغط هنا
يتم التشغيل بواسطة Blogger.