سكان بلدية إينال : هجرنا القرية لإنعدام مقومات الحياة فيها...

سكان بلدية إينال : هجرنا القرية لإنعدام مقومات الحياة فيها...
مستوصف إينال أيام كانت القرية آهلة بالسكان

قالت مجموعات من سكان بلدة إينال إنهم غادروا القرية لإنعدام وسائل الحياة فيها ،مفضلين تأمين صحتهم و مستقبل أبنائهم من خلال الاستقرار قرب المدارس..

و أضاف المتحدثون في تصريحات مختلفة لمراسل أخبار نواذيبو أن ساكنة البلدة فضلوا الانتقال إلى البلديات المجاورة ( بو الأنوار و نواذيبو و الشامي ) حيث تتوفر الظروف المعيشية الملائمة عكس بلديتهم التي لا توجد بها مدرسة و لا نقطة صحية و لا حتى سوق...!!

هذا و لم يتسنى لأخبار نواذيبو الحصول على رأي السلطات المحلية حول أسباب هجرة السكان عن القرية الحدودية ..


هذا و أفاد مراسل أخبار نواذيبو المتجول بأن بلدة إينال أصبحت خاوية على عروشها بعدما توالت هجرات سكانها و استقرارهم في بلديات و مدن أخرى خاصة بو لأنوار التي استقبلت غالبيتهم مشكلين حيا سكنيا جديدا يحمل إسم قريتهم " حي إينال " ...


يتم التشغيل بواسطة Blogger.