أسرة أهل مبيريك تشكر كل من عزاها في وفاة الوالد إبراهيم..- رسالة



بِسْم الله الرحمن الرحيم 

وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم 

قال تعالى: 

"وَبَشِّرِالصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ  أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ.".صدق الله العظيم،

أصالة عن نفسي ونيابة عن أسرتي وعائلتي   أهل الشيخ السالم ولد مبيريك 

أتقدم بجزيل الشكر والعرفان  والتقدير لكل الأهل والأقارب  والأحباء والأصدقاء  الذين قدموا لنا التعازي الصادقة والمواساة في وفاة والدنا المغفور له بإذن الله ابراهيم ولد الشيخ السالم ولد مبيريك  الذي وافاه الأجل مساء  الجمعة 7 فبراير 2020.

أشكر كل من حضر معنا صلاة الجنازة ومراسم الدفن ومن شرفنا بالزيارة  في نواكشوط وفي ابي تلميت ولعيون ونواذيبوا ، أو من بصادق الشعور  أتصل علينا  او قدم التعازي عبر  وسائل الإتصال والتواصل.

نسأل الله أن يجازيكم عنا خير الجزاء وأن لا يريكم  أي مكروه في ذويكم وأقول لكم شكر الله  سعيكم و عظم أجركم وجعل كل ذالك في ميزان حسناتكم .

 أرجو من قراء صحيفتكم الموقرة الترحم على الفقيد والدنا وأن لا تبخلوا عليه  من صالح دعواتكم. 

ربي اغفرلي ولوالدي ولوالديهم لمن ولدوا وللمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات.

والسلام عليكم ورحمة الله

عبد ولد ابراهيم ولد الشيخ السالم ولد مبيريك.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.